الإمارات تتحرك للاستثمار بمنطقة سياحية في إقليم كردستان

مشاهدات



زار القنصل العام الإماراتي في أربيل أحمد الظاهري إدارة منطقة "سوران" المستقلة واجتمع مع المسؤولين المحليين فيها للإطلاع عن كثب على إمكانية الاستثمار في قطاع السياحة في هذه المنطقة التي تضم العديد من الأماكن السياحية والطبيعة الخلابة في إقليم كردستان العراق .

 

وقال المشرف على إدارة المنطقة هلكورد شيخ نجيب في مؤتمر صحفي مشترك عقده مع القنصل إن : سوران منطقة سياحية واسعة مبينا أن هذه الزيارة الأولى التي يجريها القنصل إلى المنطقة والتي تحدثنا فيها عن الأهداف من إنشاء الإدارة المستقلة في سوران . وأردف بالقول إنه بحضور المسؤولين المحليين أجرينا حوارا موسعا مع القنصل حول مشاريع وبرامج منطقة سوران مؤكدا أن إدارة المدينة وحكومة الإقليم تبذلان الجهود لإيلاء مزيد من الإهتمام بقطاع السياحة فيها وتقديم التسهيلات كافة للمستثمرين الذي يرغبون في العمل بهذا القطاع خاصة دولة الإمارات التي تمتلك برنامجا كبيرا في هذا المجال .  بدوره قال القنصل الإماراتي خلال المؤتمر اليوم عملنا على إيجاد صيغة تفاهم مع مشرف ادارة المنطقة لوضع خارطة استثمارية لكي نتمكن من العمل سوية في المستقبل مضيفا أن الإمارات مهتمة بالاستثمار في اقليم كردستان .

 

وتضم إدارة المنطقة التي تقع شمال محافظة اربيل اربع نواحي وهي كل من : ناحية خليفان وناحية سيدكان وناحية ديانا وناحية سرشمة وقرابة 346 قرية مدينة سوران في منطقة شبه سهلية يحيط بها جبل زوزك من الشمال وجبل كورك من الجنوب ومن الشرق جبل هندرين .

 

المصدر : وكالات

تعليقات

أحدث أقدم